أردوغان: الهجوم على إدلب.. سيكون مجزرة

05 سبتمبر, 2018 08:01 ص

1 0

رويترز - نقلت صحيفة "حرييت" التركية، عن الرئيس رجب طيب أردوغان، أن الهجوم المتوقع على منطقة إدلب السورية التي تسيطر عليها المعارضة سيكون مجزرةً، وأن القمة القادمة في طهران التي ستشارك فيها إيران، وروسيا، وتركيا، ستخرج بنتائج إيجابية.

ونقلت الصحيفة عن أردوغان: "الوضع في إدلب مهم للغاية بالنسبة لتركيا. تحدث هناك عملية قاسية، إذا انهمرت الصواريخ، لا قدر الله، على هذه المنطقة ستحدث مجزرة خطيرة".

وتأمل تركيا الخروج بنتيجة إيجابية من قمة طهران التي ستعقد هذا الأسبوع.

ونقلت "حرييت" عن أردوغان قوله: "سنصل بهذه القضية إلى نقطة إيجابية من خلال قمة طهران، التي تمثل استكمالاً لعملية آستانة. آمل أن نتمكن من منع النزعة المتطرفة للحكومة السورية في هذه المنطقة".

وذكرت الصحيفة، أن أردوغان قال للصحافيين على متن الطائرة، لدى عودته من زيارة رسمية إلى قرغيزستان، إن خارطة الطريق المتفق عليها في يونيو(حزيران) بين أنقرة وواشنطن، على مدينة منبج في شمال سوريا، لا تمضي قدماً على نفس المسار.

وبموجب الخطة، تسير القوات التركية والأمريكية حالياً دوريات مشتركة هناك، لإخلاء المنطقة من مسلحي وحدات حماية الشعب الكردية.

وقالت "حريت" إن أردوغان قال: "لسنا في موقف مثالي في منبج. للأسف، الاتفاق لا يمضي قدماً في نفس اتجاه المناقشات الأولية".

وبحث وزير الدفاع التركي خلوصي أكار التطورات في سوريا في محادثات مع الممثل الأمريكي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري يوم الثلاثاء.

من جهة أخرى، قال أردوغان "لا يمكن لتركيا تنفيذ مطالب غير قانونية" في إشارة إلى قضية القس الأمريكي أندرو برانسون.

وتأتي قضية برانسون، الذي يحاكم في تركيا بتهم الإرهاب، في قلب أزمة دبلوماسية بين أنقرة وواشنطن أسهمت في هبوط الليرة التركية.

مصدر: alwatan.kuwait.tt

إلى صفحة الفئة

Loading...