اكتئاب الأم وقلقها يؤثران على أدمغة الأطفال

07 سبتمبر, 2018 08:30 م

1 0

تواصل الدراسات والأبحاث المختبرية والتجارب والإحصائيات والمقابلات لمعرفة مدى تأثير اكتئاب وقلق الأم على أطفالها منذ أن يبلغ الطفل ستة أشهر حتى سن العاشرة وتوصلت تلك الدراسات والأبحاث إلى أن اكتئاب وقلق الأم وهي تقوم بتربية أطفالها يؤثران على أدمغة الأطفال عندما يكبرون في العمر.

وأنا في الحقيقة لن أتدخل بالشرح عن الدراسات والأبحاث حول هذه الحالات من الاكتئاب والقلق وعدم الراحة النفسية لأن أبحاث ودراسات متطورة يقوم بها المختصون والأساتذة في مثل هذه الدراسات والذي يهمنا هنا أن نحاول أن نبعد عن الأم الاكتئاب والقلق عندما تحس وتشعر أنها مكتئبة أو قلقة في حياتها وهي تربي أطفالها لمشاكل عديدة خاصة العائلية تجعلها في وضع يوصلها إلى الاكتئاب النفسي والقلق بالتفكير.

إن الاكتئاب والقلق حالتان يعاني منهما كثير من الناس رجالاً ونساء خاصة في هذا العصر المثير لأعصاب الناس وعدم تحملهم لما يشاهدونه ويسمعونه عن الحروب والاقتتال والمشاكل التي لا حدود لها لذلك تجعلهم في دوامة من التفكير المزعج والقلق يؤديان بهما إلى الاكتئاب والقلق النفسي في حياتهم التي يعيشونها خاصة الأمهات مع أطفالهن.

إننا نلاحظ أحياناً أن شباب وشابات طريقتهم في الحياة غير طبيعية ويتصرفون تصرفات تكون ظاهرة للعيان أحياناً وتكون غير ظاهرة لأعين الناس وهذه من أخطر أنواع الاكتئاب والقلق عندما يكتم الشخص ما بداخله الذي يعانيه من الاكتئاب والقلق على كل ما يعكر مجري حياته.

لذلك على من يشعر بالاكتئاب والقلق أن ينفس عما بداخل نفسه لأقرب المقربين إليه مثل الأب والأم والأخ والأخت وإذا كان متزوجًا لزوجته وهذا ينطبق على الرجال والنساء بما في ذلك الأصدقاء المقربون جداً منه لا الأصدقاء الذين يفرحون لإصابته بالاكتئاب والقلق محاولين الابتعاد عنه في وقت هو محتاج إليهم بالتنفيس عما في داخله.

ولكن في هذا الوقت وهذا الزمان المتغير لا ترجو من بعض الأصدقاء أن يتعاطفوا معك ويشدون من أزرك ومن المشاكل التي تعاني منها والتي توصلك إلي مرحلة الاكتئاب والقلق أبعدكم الله عنهما.

تبقي نصيحة للأمهات أن يكن بشوشات مع أطفالهن وأن يبتعدن عن الاكتئاب والقلق بقدر المستطاع لأن الطفل لا ذنب له باكتئاب الأم الذي يؤثر عليه عندما يكبر ويشعر بأنه شخص غير طبيعي في حياته وتصرفاته وهذا نتيجة اكتئاب الأم عند تربيتها لأطفالها ولا تعرف أن هذا الاكتئاب والقلق ينعكسان علي صحة أطفالها عندما يكبرون.. والله يبعد الأمهات عن الاكتئاب والقلق.

مصدر: alwatan.kuwait.tt

إلى صفحة الفئة

Loading...