انطلاق المؤتمر العالمي لجراحة سرطان الرأس

08 أبريل, 2015 10:21 ص

56 0

بمشاركة 16 طبيبا من مختلف دول العالم وأطباء من الكويت

انطلق المؤتمر العالمي الثالث لجراحات سرطان الرأس والرقبة هنا اليوم برعاية وزير الصحة الدكتور علي العبيدي ومشاركة 16 طبيبا من مختلف دول العالم ومراكز السرطان العالمية وأطباء من الكويت.

وقال وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الخدمات الطبية المساندة الدكتور جمال الحربي في كلمته إن المؤتمر يجسد اهتمام الوزارة بالوقاية والتصدي للسرطان ومواكبة أحدث البحوث والدراسات العالمية وتعزيز قدرات النظام الصحي لتقديم الرعاية المتكاملة لمرضى السرطان بالأساليب والتقنيات الحديثة كافة في التشخيص والعلاج والرعاية التلطيفية والتأهيلية.

وأضاف الدكتور الحربي أن دولة الكويت حرصت على الالتزام بالاعلان السياسي رفيع المستوى الصادر عن الامم المتحدة في شهر سبتمبر عام 2011 وقرارات واستراتيجيات منظمة الصحة العالمية للوقاية والتصدي للامراض المزمنة غير المعدية وفي مقدمتها مرض السرطان.

وأوضح أن حرص اللجان المنظمة على عرض أحدث التقنيات والاجهزة المتطورة للتشخيص وللعلاج من خلال العرض الطبي المقام على هامش المؤتمر يكشف مدى الرؤية الواعية بأهمية مواكبة التقنيات الحديثة واختيار المناسب منها للتطوير المستمر لرعاية المرضى بالسرطان بمراحله المختلفة.

وأكد ثقته بأن 'هذه النخبة من الاطباء ستتوصل من خلال الحوار العلمي وعرض أحدث الدراسات والبحوث للتطوير المستمر لبروتوكولات وسياسات العلاج للمرضى بهذا التخصص المهم بما يزيد الامل بالشفاء ويخفف الاعباء المترتبة على الاصابة بمرض السرطان وعلى مسيرة التنمية الشاملة.

من جانبه قال رئيس المؤتمر ورئيس قسم جراحة الاورام في مركز الكويت لمكافحة السرطان الدكتور مدحت العطيفة إن المؤتمر يناقش عدة موضوعات مهمة ومن أهمها سرطان الغدة الدرقية وأورام الغدة اللعابية والحنجرة والبلعوم بأنواعه وسرطان الجلد ونوع نادر من الاورام اسمه (ساركوما).

وأضاف العطيفة أن المؤتمر الذي يستمر حتى 11 الجاري سيتضمن حلقة نقاشية خاصة لعملية الترميم والتجميل (عمليات اعادة الانشاء او البناء) موضحا ان هذه العمليات معقدة ودقيقة وتحتاج اطباء من ذوي الخبرة الكبيرة.

وذكر أن أكثر انواع السرطانات انتشارا بعد سرطان الثدي هو سرطان الغدة الدرقية وهو من الاورام التي تتخطى نسبة الشفاء منها ال90 في المئة ومن أخف انواع السرطان ضررا وبطيئة جدا في نموها والعلاج الجراحي هو الاساسي فيها اضافة الى انه يتم عمل عمليات جراحية ما يقارب ثلاث أو اربع حالات في الاسبوع لمرضى سرطان الغدة الدرقية.

وبين أن أهم العوامل المسببة لامراض السرطان هو التدخين وهو العامل المشترك في عدة أنواع للسرطان كأورام الرئة والفم والبلعوم وسرطان المثانة البولية اضافة الى عدم الاهتمام بالنظافة الصحية لتجويف الفم كالاسنان ووجود اسنان تالفة وفيها مشاكل في الفم ما يؤدي الى ظهور أورام في هذه المنطقة.

مصدر: alaan.cc

إلى صفحة الفئة

Loading...